قوات الجيش تسيطر على مفرق “زبيد والفازة” جنوب الحديدة

تمكنت قوات الجيش الوطني اليوم الجمعة من استعادة السيطرة على عدد من المواقع التابعة لمليشيا الحوثي في جبهة الساحل جنوب الحديدة. قالت مصادر في الجيش الوطني بالساحل الغربي بأن وحدات من الوية العمالقة والمقاومة الشعبية وصلت الى مفرق الفازة التحيتا زبيد من مقاتلين في المقاومة ويظهر ابطال الجيش والمقاومة في مفرق الفازة السويق التحيتا زبيد من ناحية الساحل ، وهو مفرق استراتيجي ويتجه شمالا نحو منطقة الجاح الساحلية اولى المناطق التايعة لقبيلة الزرانيق التهامية ، وجنوبا نحو مديرية الخوخة وشرقا نحو مديرية زبيد ، ويبعد عن قرية الفازة وميناؤها غربا . وينفذ الجيش عملية تطهير واسعة لمفرق ‎زبيد والمناطق المحيطة به يسفر عن مصرع وجرح عشرات من عناصر مليشيات الحوثي ، وسيكون الحسم قريبا في تحرير مديريتي التحيتا وزبيد والتوجة بعد،ذلك نحو مديريات بيت الفقيه والدريهمي والمنصورية والتي تليها مباشرة مدينة الحديدة عاصمة الاقليم التهامي . وأكد المصادر أن العملية العسكرية حررت أكثر من خمسين بالمئة من مديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة. وقالت مصادر عسكرية” إن قوات الجيش الوطني تمكنت السيطرة على مفرق “زبيد والفازة” بعد معارك عنيفة ألحقت مليشيا الحوثي خسائر كبيرة في العتاد والأرواح ، وأن عناصر وقيادات المليشيا الانقلابية لاذت بالفرار بعد تقدم قوات الجيش الوطني، تاركين ورائهم جثث قتلاهم وعتاد عسكري. وكانت قوات الجيش الوطني قد تمكنت مساء امس الخميس من السيطرة على الطريق الرابط بين مديريتي التحيتا و زبيد، وعثرت على مخزن الغام وصواعق وعبوات ناسفة تابعة للانقلابيين.